التخطي إلى المحتوى
أعراض لغط القلب واسبابه وطرق علاجه

يعمل قلب الإنسان وفق نظام منضبط ودقيق ، وأي خلل ولو كان بسيطآ في عمله يعرفه الأطباء بأنه ” مرضآ قلبيآ ” ، وهناك أمراضآ متعددة تتعلق بالقلب يخافها المرضى نظرآ لعواقب أمراض القلب السيئة ، وأحد أهم وأغرب الأمراض التي تصيب القلب هي مرض ” لغط القلب ” ، يبدو للوهلة الأولى اسم المرض غريبآ لكنه سمي بهذا الإسم بسبب أعراضه التي تؤثر على القلب تأثيرآ كبيرآ .

ما هو لغط القلب : هو صوتآ عاليآ مصدره القلب ، ينتج عن مرور الدم بالشرايين ، نتيجة إصابة القلب بالمرض كمرض ضيق الشرايين على سبيل المثال ، والصوت الذي يصدره القلب صوتآ مستمرآ غير متقطع ، إذا يعتبر لغط القلب مرضآ لا يستهان به لأنه في حد ذاته قد يكون إشارة تحذيرية تنبه عن وجود مرضآ قلبيآ أخطر .

أعراض لغط القلب : كما ذكرنا فإن لغط القلب ينشأ كنتيجة للإصابة بمرض آخر ، لذلك لا يسبب لغط القلب أي أعراض يشعر بها المريض ، ولا يتم إكتشافه إلا بالذهاب للطبيب لتوقيع الكشف لكن يلاحظ أيضآ أنه في بعض الأحيان يشعر المريض بلغط القلب ويسمعه بوضوح ، وقد يشعر المريض بأعراض المرض الذي تسبب في لغط القلب ، دون الشعور بلغط القلب نفسه إلا في حالات قليلة .

والحالات القليلة الذين يشعرون بلغط القلب يلاحظون بعض الأعراض الأخرى أيضآ مثل :
1 – ألم في يسار الصدر .
2 – سماع صوتآ واضحآ مصدره القلب ، كنتيجة لسريان الدم في الشرايين .
3 – ألم في الذراعين والأطراف .
4 – خفقان القلب .
ويلاحظ أن هذه الأعراض تشبه إلى حد كبير أعراض النوبة القلبية .

لغط القلب عند الأطفال : يؤكد أطباء القلب أن مرض لغط القلب فالأطفال والشباب وكبار السن معرضون للإصابة به  ، ويقول أطباء القلب أن لغط القلب عند الأطفال له نوعان هما لغط القلب الحميد ولغط القلب المرضي ، فلغط القلب الحميد هو لا يعتبر حالة مرضية من الأساس لأنها ظاهرة قد تحدث للأطفال صغيري السن ، وتختفي تلقائيآ عند تقدم الطفل في عمره ، أما لغط القلب المرضي هو ناتج عن الإصابة بأمراض القلب الخلقية التي تصيب الطفل منذ الولادة مثل ثقوب القلب وأمراض الصمامات والشرايين  ، وهو ما يستلزم العلاج والتدخل الطبي بعكس لغط القلب الحميد .

الأسباب التي تؤدي للإصابة بلغط القلب :
1 – الإصابة بأمراض القلب الخلقية ، وهذا الجزء هو خاص بلغط القلب عند الأطفال .
2 – أمراض ضيق الصمامات .
3 – تصلب الشرايين .
4 – مرض الشريان التاجي .
5 – عدم إنتظام ضربات القلب .
6 – إنسداد الشرايين القلبية .
7 – الذبحة الصدرية .
8 – تمدد بعض الشرايين .

العلاج : عند سماع الطبيب لشكوى مريضه يبدأ بفحص المريض أولآ ، وفي حال كان لغط القلب قويآ وواضحآ قد يسمعه الطبيب بمجرد الكشف على المريض ، لكن أيضآ هناك بعض الحالات التي لا يظهر لديهم لغط القلب بوضوح فيلجأ الطبيب إلى بعض الفحوصات التي تساعده في تشخيص الحالة بدقة مثل رسم القلب ، وهو الوسيلة الأفضل في تشخيص لغط القلب ، وبعد تشخيص الحالة يتعرف الطبيب على السبب وراء لغط القلب ، وهذا ما يحدد الطبيب بناء عليه نوعية العلاج ‘ فإذا كان لغط القلب ناتج عن تصلب الشرايين له علاج يختلف عن لو كان لغط القلب ناتج عن ضيق الصمامات في القلب مثلآ ، فبناء على نتيجة التشخيص يتحدد العلاج .

نصائح الأطباء : ينصح الأطباء مرضاهم بتجنب أمراض القلب التي ينتج عنها اللغط ، وذلك عن طريق ممارسة التمارين الرياضية ، وتناول الأطعمة الصحية والحفاظ على نسبة كولسترول جيدة في الدم ، بالغضافة إلى ضبط نسبة السكر في الدم ، والحفاظ ايضآ على ضغط الدم دون إرتفاع أو إنخفاض ، بالإضافة إلى اهمية الإقلاع عن التدخين فهو العدو الأول للقلب ، وعدم إهمال أي عرض مرضي والإسراع في التوجه للطبيب فور حدوث أي مشكلة صحية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *