التخطي إلى المحتوى
الاهتمام بنظافة جدل الاطفال حديثي الولادة

هناك بعض الأطفال الذين يعانون من التهابات في أماكن تغير الحفاضات ، فمن الممكن أن تتفادى الأم هذه الألتهابات من خلال التغير المتكرر للحفاضة بعد تلويثها بالبول أو البراز ، بجانب التنظيف الدائم في أماكن الإلتهاب بالمياة العادية فقط و التنشيف جيداً و هناك بعض الكريمات المرطبة التي ينصح بها الأطباء التي تعمل على تقليل نسبة الإلتهابات في هذه المنطقة .

أما بالنسبة لقشرة الرأس فهي تظهر بين الحين والأخر فيمكن في البداية أزالتها عن طريق تمشيط خفيف لشعر الطفل فستقط دون أدنى مشكلة . من الممكن إيضا أن يصاب الأطفال بحب الشباب وهذا يحدث في العادة ولكن سرعان ما يختفي مع الوقت .

أما ما يجب أن نستشير فيه الطبيب عند الظهور فمثلا ظهور حساسية الوجه ، و هي بعض الحبوب الصغيرة التي تظهر نتيجة لأسباب كثير منها ملابس غير قطنية ، وجود أتربة كثيرة بالمنزل ، أو عدم نظافة المنزل وتواجد الحشرات ، وأستخدام بكثرة للألبان من النوع البقري فيجب على الفور أستشارة الطبيب حتى يقوم بمعلاجتة .

الأكزيما : وهو يعتبر من أكثر الأمراض المزعجة للأطفال وهو طفح جلدي أحمر يظهر في الغالب نتيجة وراثية ويتكون عند الوجهه وينتقل بعد ذلك إلى الزراعيين و الصدر فتتحول البشره تدريجيا إلى بشره جافة ، أما في الحالات العادية الغير وراثية فيكون بسبب في العادة أستخدام ملابس بها مواد كميائية غير آمنه أو أستخدام صابون أو شاور غير مخصص للأطفال فيجب أيضا سرعة التوجهة للطبيب للعلاج حتى لا تتفاقم مع الوقت وتنتشر في بقية أجزاء الجسم .

هناك أيضا ما يسمى بالاتهاب الفطريات : و ذلك يكون سببه تناول المضاضات الحيوية بكثره وتظهر كحبوب صغيره متواجدة في نفس مكان حفاضة الطفل على الأطراف .

*أما النصائح التي من الممكن أن نقدمها للأم : أحرصي دائما عن الأبتعاد عن أي شئ يهيج جلد الطفل مثل : أستخدام الملابس الغير قطنية التي بها أقمشة صناعية وعدم أستخدام أي معطرات حتى و لو تم التوضيح ليكي في الأعلانات التجارية أنها خاصة بالطفل ، و إن أمكن يتم أستخدمها فوق الملابس بكيمات ضئيلة إيضا حتى لا تسبب أي أضرار بالتنفس ، ويجب إيضا الأبتعاد عن كثرة الأستحمام كما ذكرنا حتى لا نتعرض لجفاف الجلد ، يجب إيضا عند غسل الملابس الخاصة بالطفل الأبتعاد عن غسلها بالكلور أو إي مادة كاوية ويفضل تعرض الملابس للشمس ، بجانب الأعتماد على حليب الأم و الأبتعاد بقدر الإمكان عن الحليب البقري ، ومن الأفضل ووفقا لدراسات حديثة قام بها الأطباء تدليك جسم الطفل بالزيوت الطبيعية التي تحافظ على نضارة جلد الطفل هذا يساعده على الأسترخاء التام و الحفاظ على نضارتة حفظ الله جميع أطفالنا من أى أمراض .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *