التخطي إلى المحتوى
خطر الجفاف على صحة الطفل

هناك كثير من الأمراض التي تهاجم أطفالنا في الفترة الأولى من عمرهم وذلك بسبب ضعف مناعة الجسم البعض منها يأتي من خلال الجو الغير المناسب ، مع أختلاف الفصول و البعض الأخر يأتي من خلال ميكروب قد وصل للطفل بطريقة ما ، والبعض الأخر يأتي نتيجة أهمال الطفل من قبل الأم . من ضمن هذه الأمراض يأتي مرض الجفاف الذي يهاجم كثير من أطفالنا خاصة في الصغر ويأتي الجفاف للطفل بسبب ما يفقده الطفل من فقدان للسوائل داخل الجسم عن طريق الإسهال أو التقيوء و التعرق دون أعطاء ما يعوضه من فقدان لهذه السوائل التي تخرج خارج الجسم ، وفيما يلي عرض تفصيلي للأسباب وطرق الوقاية من مرض الجفاف .

*أسباب مرض الجفاف عند الأطفال :
الأطفال في فترة الرضاعة قد يهاجمهم الإسهال الشديد ، وقد يأتي مع الإسهال التقيوء والذي بدورهما يعملان على الفقدان السريع للاملاح المعدنية في الجسم .
العرق : مع كثرة حركة الأطفال و عمل مجهود مثل “اللعب والحركة “يفقد الطفل كثير من العرق دون تعويضه بالماء أو إي مشروبات أخرى فيفقد الطفل أيضا الأملاح المعدنية للجسم .
أثناء فصل الصيف : تكون الحرارة شديدة اثناء فصل الصيف لا يعض الطفل ما فقده من عرق أثناء اليوم وعدم الأهتمام بشرب السوائل المفيدة يؤدى ذلك إلى الجفاف .

*أعراض مرض الجفاف عند الطفل :
إذا كان الطفل يعاني من بعض المواقف السابق ذكرها كالإسهال والعرق و ما دون ذلك ، سنلاحظ الطفل يعاني من العطش الدائم فهذه أول علامة أن الطفل يعاني من الجفاف .
سنلاحظ بعد ذلك أن الطفل دائم البكاء ولكن دون دموع هذا أيضا يدل على مرض الجفاف .
– أنخاف اليافوخ : سنلاحظ بعد ذلك بسبب الجفاف إنخفاض الجزء الأعلى من الرأس ما يسمى باليافوخ وهو الجزء اللمين في مقدمة الرأس من أعلى .
– جفاف الأغشية المخاطية :مثل اللسان والشفاة .
– فقد الجلد لمرونتة : بيفقد الجلد مرونتة بسبب إنسحاب المياة و الأملاح المعدنية من الجلد فيفقد الجلد مرونتة .
– قلة عدد مرات التبول : سنلاحظ أن الطفل بدأ في قلة البول وهذا بسبب التأثير الشديد للجفاف .
– إنخفاض شديد في الوزن : سنلاحظ أن الطفل قد فقد جزء كبير من وزنه بسبب جفاف المياة في جسده .
– فقدان وعيه : في بعض الأحيان يفقد الطفل وعية نتيجة الجفاف الذي يصيبة .
– سرعة ضربات القلب : نلاحظ أن الطفل يعاني من سرعة في ضربات قلبة بصورة ملحوظة .
– أرتفاع درجه الحرارة : سترتفع درجة حرارة الطفل بصورة سريعة لعدم وجود المياة بجسمه .

هذه الأعراض تؤدي في بعض الأحيان إلى مضاعفات شديدة : مثل الأعياء المتكرر الذي يحدث للطفل ، كأنتفاخ وتورم الرأس وهذا يحدث نتيجة أرجاع المياة لخلايا المخ لتعويضها بما بيفقده الجسم ، وإذا حدث ذلك تكون الخلايا بدأت في الأنفجار إذا وصلت للمخ قد يحدث خلل في الأشارات الكهربائية نتيجة أن الأملاح المعدنية ، تقوم بنقل الأشارات من خلية لأخرى فعند نقص الأملاح المعدنية يحدث تشنجات للطفل .

انخفاض ضغط الدم : ينخفض ضغط الدم بالجسم وهو يعتبر من المضاعفات الخطيرة ، بسبب أنه يقلل الأكسجين الواصل للجسم .
الفشل الكلوي : بسبب عدم أخراج السوائل الضارة وعدم وصول المياة إلي الكلى يؤدى إلى الفشل الكلوي .
قد يؤدي الجفاف بسبب عدم الأهتمام به إلى الغيبوبة أو لا قدر الله الموت .

طرق العلاج من الجفاف : بالنسبة للأطفال الرضع ينصح عادة الأمهات بإعطاء المحلول الخاص بالجفاف ، والذي يعوض الجسم من الأملاح المعدنية المفقودة .
مواصلة الرضاعة الطبيعية : من أهم العوامل التي تفيد الطفل أستمرار الرضاعة الطبيعية لان ذلك يعمل على زيادة السوائل بالجسم ويفضل أنه يستخدم مع المحلول الذي ينصح بيه الدكتور . ومن الممكن إيضا أن نبتعد عن بعض المشروبات مثل المياة الغازية وإي مشروب به مادة الكافين والأبتعاد عن بعض الماكولات مثل الجلي . يجب أيضا المحافظة على أعطاء الطفل لبعض السوائل بجانب المياة ، مثل حساء الشوربة والشاي العشبي بجانب المياة ويجب أن نقدم له بعض الماكولات التي يحبها .

على كل أم أن تهتم بإي تفاصيل تخص طفلها ، فلا داعي لأهمال إي أعراض قد تبدو بسيطة  لكي ، لأن الأعراض تتحول إلى أمراض والأمراض تتحول إلى مضاعفات ، فيجب أستشارة طبيب الأطفال فكل ما يخص الطفل ، حتى يتم توضيح الأمر بصورة علمية دون إي توقع أو كلام غير موثوق به حتى نحافظ على صحة أطفالنا حفظهم الله جميعا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *