التخطي إلى المحتوى
معلومات عن أريكة الـ”تشسترفيلد”

حسب قاموس “اكسفورد” الانجليزي، كانت مفردة “تشسترفيلد” تستخدم لوصف الأريكة الجلد في إنجلترا سنة 1800. ويُتوقّع أن اللورد فيليب ستانهوب، وهو الـ”ايرل” الرابع لمدينة “تشسترفيلد” _ “ايرل” لقب إنجليزي أدنى من “مركيز” وأرفع من “فيكونت” _ هو الأوّل الذي أمر بتصميم الأريكة الجلد المذكورة. إذ كان، بالإضافة إلى عمله في مضماري السياسة والكتابة، صانع الموضة آنذاك. كان الـ”ايرل” الرابع طلب من حرفيّ صنع أريكة تسمح للرجل النبيل بالجلوس عليها بوضع مستقيم والاستراحة، من دون أن تتجعّد ملابسه. وفي ما يأتي، 4 معلومات عن أريكة الـ”تشسترفيلد” بين الأمس واليوم:

1. عُرف طراز الـ”تشسترفيلد”، بدايةً، بالأرائك المكبّسة بالأزرار، حيث كان طقم الأرائك يتألف من قطعٍ ثلاث: الكنبة الكبيرة ذات المقاعد الثلاثة، وتلك المتوسّطة ذات المقعدين، والمقعد المفرد، وباللون البني الغامق الكلاسيكي.
2. كانت مقاسات طقم الـ”تشسترفيلد” مُحدّدة، بحيث لا يتجاوز طول المقعد المفرد 1.10 مترًا، والأريكة ذات المقعدين 1.80 مترًا، وتلك ذات الثلاثة مقاعد 2.80 مترًا. أمّا لناحية الشكل، فإن الأرائك المذكورة مستطيلة ومريحة.
3. حاليًّا، تطلّ أريكة الـ”تشسترفيلد” في الصالون، مُحاطة بمقاعد عصريّة أو كلاسيكيّة تتناغم وإيّاها. ولم تعد الأريكة الإنجليزية الفخمة مصنوعة من الجلد حصرًا، بل دخل القماش في تصميمها. لكن، عند تغيير المقاسات والتصميم المعروفين، من الضروري إيلاء عنصر الراحة أهميّة. ولناحية الأزرار، باتت تتوزع في أمكنة مختلفة من الأرائك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *